• ×

رحلت (أخي عبدالرحمن الخرعان ) وبقي الأثر . وأي أثر .

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
حماد الحماد: رحلت (أخي عبدالرحمن الخرعان ) وبقي الأثر . وأي أثر .
إنها رسالة الأنبياء وأسمى مهنة يمتهنها بني البشر . رحلت وبقيت كل فضيلة غرستها في نفوس أبناءنا الطلاب ، رحلت وبقي كل حرف تعلمه كل طفل تتلمذ على يدك في أولى خطواته التعليمية . رحلت وبقيت ذكراك عبقه شريفة في نفس كل من تعامل معك عن قرب . رحلت وصنعت للإخلاص والتفاني في العمل نموذجا يحتذى به . رحلت وقد أحبك أطفالا لم يبلغ أحدهم سن السابعة وهل هناك أصدق من مشاعر الأطفال.
تسابق أولياء الأمور على إلحاق أبناءهم في المدرسة التي تعمل بها معلما في الصف الأول رغم البعد المكاني التي يفصلهم عنها لما لمسه هؤلاء من انتاجية في مجال عملك التربوي والتعليمي .
عاصرتك سنوات طويله عمليا واجتماعيا فكنت نعم الرجل ونعم المربي والمعلم ،دمث خلق متفان في عملك مبدع في عطاءك .أسال الله العظيم رب العرش العظيم الذي جمعنا في الدنيا أن يجمعنا بك في الجنة مع الصديقين والأبرار . وأن يلهم أهلك وأبناءك وذويك الصبر والسلوان .إنه سميع مجيب.
حماد الحماد
1438/6/9
بواسطة : المشرف العام
 2  0  7.9K
التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    1438-06-13 11:09 مساءً حسين سعد الروكان :
    ابو ابراهيم نعم الصديق نعم الزميل عملت معه فتعلمت منه كيف أحبب الطلاب لي لكي يستقبلوا ما أقول لهم كمعلم كان قليل الكلام في اللقاءات والاجتماعات وان تكلم رأيت أمامك رجل حكيم يقنع الكل بما يقول
    اللهم اجمعنا به في الفردوس الأعلى من الجنة
    شكرا اخي حماد الحماد على كلمات الوفاء
  • #2
    1438-06-16 10:38 مساءً عبدالرحمن السبر :
    الله يغفر له ويرحمه ، رحل ورحلت معه الابتسامة.
    فقد عرفته رجلاً بشوشا" متاسمحا" حكيماً ذا خلق رفيع
    كان نعم الأخ والصديق

القوالب التكميلية للأخبار

Rss قاريء

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:29 مساءً الإثنين 3 ذو القعدة 1439 / 16 يوليو 2018.