• ×

الأهلي يتربع على عرش صدارة "جميل" بهدف المؤشر

"العميد" ضرب برباعية.. وجرع الهلال أول خسارة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
سبق : نجح فريق الأهلي الأول لكرة القدم بالتربع على عرش صدارة دوري عبد اللطيف جميل للمحترفين، إثر تحقيقه فوزاً ثميناً على مضيفه نجران بهدف نظيف، في اللقاء الذي جمع بينهما على ملعب مدينة الملك عبدالعزيز الرياضية في مكة المكرمة ضمن الجولة الخامسة.



رفع الأهلي رصيده إلى 13 نقطة في صدارة الترتيب، فيما بقي نجران يتذيل قاع الترتيب برصيد نقطة واحدة.



الحصة الأولى:



ظهرت نوايا الأهلي واضحة لخطف هدف، وكما كان متوقعاً: ضغط منذ البداية وحاصر ضيفه في منطقته؛ بحثا عن هدف مبكر، وكان قريباً من الوصول إلى الشباك منذ الدقيقة 8 عندما توغل "عبدالشافي" من الجهة اليمنى قبل أن يمرر كرة إلى "تيسير الجاسم" على حافة منطقة الجزاء الذي بدوره أرسل كرة بالعمق إلى "مصطفى بصاص" المنفرد الذي سدد في أحضان حارس المرمى.



اعتمد نجران على الهجمات المرتدة التي شكلت خطورة على مرمى الأهلي، بدأها حينما توغل "مالك ماني" من الجهة اليمنى وراوغ "عبدالشافي" قبل أن يسدد كرة قوية لامست الشباك الجانبية لمرمى "ياسر المسيليم" في الدقيقة 16.



كاد "عمر السومة" أن يفتتح التسجيل في الدقيقة 22 من كرة ثابتة سددها بقوة، لكنها مرت بجوار القائم الأيسر لمرمى "عبدالعزيز التكروني".



وفي الدقيقة 31 أعلن اللاعب "سلمان المؤشر" عن بدء شارة الفرح لجماهير فريقه، حينما استثمر عرضية "عبدالشافي" ليقوم بفاصل مهاري على مدافع نجران "ممادو وافيو"، قبل أن يودع الكرة في شباك نجران من تسديدة أرضية لولبية استقرت في أقصى الزاوية اليسرى معلنة الهدف الأول للأهلي.



حاول نجران العودة إلى أجواء اللقاء حينما كسر "سلطان مندش" مصيدة التسلل وانفرد من الجهة الجانبية لمرمى الأهلي، وأرسل كرة عرضية جميلة أبعدها "معتز هوساوي" من أمام "مالك ماني"؛ لينقذ فريقه من هدف محقق في الدقيقة 34.



الحصة الثانية:



كان فيها نجران نداً قوياً لفريق الأهلي وخلق عدة فرص لكنها لم ترتقِ إلى التسجيل، بينما كانت فرص الأهلي أخطر لكن لم يستغلها ويسجل منها هدف تعزيز النتيجة، بدأها بعد خمس دقائق من انطلاق الحصة إثر تلقي "سلمان المؤشر" عرضية متقنة من "تيسير الجاسم" أمام المرمى لكنه أضاعها بتهور ليحرم فريقه من الهدف الثاني.



شهدت الدقيقة 74 أخطر فرص اللقاء بعدما راوغ البديل "إسلام سراج" مدافعي نجران قبل أن يسدد كرة قوية صدها حارس المرمى بالتعاون مع المدافعين لتسقط الكرة أمام هداف الدوري "السومة" الذي تابعها لكن الحظ عانده، بعدما ارتدت من العارضة التي حرمته من تعزيز النتيجة.



بعدها مباشرة عاد "السومة" إلى إضاعة الفرص حينما خطف الكرة من بين حارس المرمى و"جمعان الدوسري"، نتيجة خطأ من الحارس، لكنه سدد كرة خفيفة أنقذها "عبد العزيز التكروني".





أراد "عمر السومة" تدوين اسمه في قائمة المسجلين، لكنه فشل عندما سدد كرة ثابتة في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدل من ضائع وجدت حارس المرمى بانتظارها لتبقى النتيجة على حالها لما تبقى من المباراة.








وفي المباراة الثانية

image

قدم نجوم الاتحاد والهلال واحدة من أمتع مباريات دوري عبداللطيف جميل للمحترفين، وذلك في المباراة التي كسبها الاتحاد بنتيجة 4 - 3، واحتضنها ملعب الملك عبدالله الرياضية في جدة.



ورفع الاتحاد رصيده إلى 12 نقطة متساوياً مع الهلال بالرصيد ذاته، لكنه متفوق بفارق الأهداف؛ ليحل ثانياً، ويأتي الهلال ثالثاً.



الحصة الأولى:



تعرض الهلال لهدف مبكر، جاء عن طريق "النيران الصديقة"، وذلك في الدقيقة الثانية، بعد كرة من ترويسي، سددها، وحاول أحمد شراحيلي إبعادها، لكنها اعتلت، وسقطت لتعانق الشباك الزرقاء وسط محاولات من عبدالله السديري لإبعادها.



بعد الهدف الاتحادي ضغط الهلال بحثاً عن تعديل النتيجة مبكراً، وسط تراجع دفاعي اتحادي.



وفي الدقيقة الخامسة مرر محمد الشلهوب كرة إلى إدواردو، مررها لمحمد البريك، لعبها عرضية، أبعدها الدفاع إلى ركلة ركنية.



وفي الدقيقة الـ13 تحصل الهلال على خطأ، لعبه محمد الشلهوب مخادعة باتجاه المرمى، نجح فواز القرني في إبعادها، وعادت لسلمان الفرج الذي لعبها ضعيفة.



وتحصل الهلال عند الدقيقة الـ15 على ركلة ركنية، ضربها محمد جحفلي برأسه، مرت من أمام المرمى الاتحادي.



ونجح فواز القرني في إمساك تسديدة محمد الشلهوب في الدقيقة الـ20 على دفعتين.



وفي ظل البحث الهلالي عن التعادل نجح الاتحاد في تسجيل الهدف الثاني عند الدقيقة الـ27 بعد كرة عرضية رائعة من سان مارتن، وصلت إلى ريفاس غير المراقب الذي سددها من لمسة واحدة في المرمى.



وازدادت معاناة الهلال بهدف اتحادي ثالث في الدقيقة الـ31، بعد أن توغل ترويسي بكرة، وسددها من الجهة اليسرى، أبعدها عبدالله السديري؛ لتجد فهد المولد المتابع الذي سددها في المرمى هدفاً ثالثاً للاتحاد.



أجرى دونيس تبديلاً بدخول نواف العابد وخروج محمد الشلهوب في الدقيقة الـ35.



وفي الدقيقة الـ36 سدد ألميدا كرة قوية، أبدع فواز القرني في إبعادها.



بعدها بدقيقتين لعب نواف العابد كرة عرضية، وصلت إلى الميدا غير المراقب داخل منطقة الستة، لعبها فوق العارضة بشكل غريب.



وعند الدقيقة الـ43 أجرى بولوني تبديلاً أول بدخول محمد أبو سبعان، وخروج سان مارتن.



الحصة الثانية:



دخل الهلال بالرتم نفسه؛ إذ ضغط على مرمى الاتحاد، ونجح في تقليص الفارق عند الدقيقة الـ48 بعد خطأ نفذه إدواردو فوق حائط الصد، عانقت الشباك.



وعند الدقيقة الـ54 سدد محمد البريك كرة مرت فوق المرمى، تلاها كرة مررها ألميدا لنواف العابد، سددها فوق القائم.



أجرى الهلال تبديلاً ثانياً عند الدقيقة الـ60 بخروج أحمد شراحيلي، ودخول عبدالعزيز الدوسري.



ونجح الهلال في تسجيل الهدف الثاني عند الدقيقة الـ65 بعد كرة عرضية من محمد البريك، ضربها ياسر الشهراني برأسه.



وفي الدقيقة الـ68 توغل خالد الكعبي بكرة، وسددها، أفلتت من يد الحارس فواز القرني، وعاد للإمساك بها.



وضرب الاتحاد بقوة عند الدقيقة الـ72، وسجل الهدف الرابع بعد ركلة ركنية، وصلت إلى محمد أبو سبعان داخل منطقة الجزاء فلدغها في الشباك.



وبعد عشر دقائق عاد الهلال، وسجل الهدف الثالث بعد خطأ نفذه نواف العابد، ضربها ألميدا برأسه في الشباك.



وكاد الهلال يسجل الهدف الرابع في الدقيقة الـ87 بعد عرضية من محمد البريك، ضربها إدواردو غير المراقب برأسه، أمسك بها الحارس فواز القرني.
بواسطة : المشرف العام
 0  0  13.3K
التعليقات ( 0 )

القوالب التكميلية للأخبار

Rss قاريء

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:27 مساءً الجمعة 7 جمادي الثاني 1439 / 23 فبراير 2018.