• ×

قصتي مع معلمي الأفضل

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
قصتي مع معلمي الأفضل
بسم الله ابتدأ تجربتي الأولى مع الكتابة والتي سأبحر فيها معكم بعيداً عن الرسميات محاولاً أن تكون رحلة ممتعة.

يتداول حاليا عبر تويتر هاش تاق

أذكر اسم أفضل معلم مر عليك

والحقيقة عندما قمت باسترجاع شريط الذكريات حاولت أن أتذكر المعلمين الذين تتلمذت تحت أيديهم واحداً تلو الآخر وأفاضل بينهم عبر ما يقارب التسعة عشر عاماً ما بين ابتدائي ومتوسط وثانوي وجامعي وماجستير

للأسف وجدت أغلبهم إما ممرض يحقنك الدرس ويخرج أو سياف يستل عصاه ويقتص منك.

إلا أنه ولله الحمد لا أكاد أمر على مرحلة دراسية إلا وتقف ذاكرتي عند معلم أو معلمين اثنين فقط

ففي المرحلة الابتدائية وقفت ذاكرتي على معلم الرياضيات مصطفى من دولة مصر فما يميزه هو تشجيعه ودعمه لي بشكل يزيدني تحفيزاً لبذل قصارى جهدي فجزاه الله خيراً فقد علمني أن المدارس متشابهة تقريباً والفارق فيهم المعلم.


وبعد الابتدائي وانتقالي للمرحلة المتوسطة قد يكون تواجد والدي رحمه الله معلماً للتربية البدنية في تلك المدرسة حجب عني التمعن في تألق غيره من المعلمين.

ورغم أنني لم أنعم كثيراً بجواره وصحبته في المدرسة حيث توفاه الله بعد مرور فصل دراسي واحد فقط إلا أنني كنت أرى كيف كانت علاقته مع طلابه ومحبتهم له.

وبعد وفاة والدي رحمه الله استقرت بي الذاكرة على وكيل المدرسة أستاذي محمد العوين الذي ما إن دخلت المدرسة بداية الفصل الدراسي الثاني إلا وقام باحتضاني والذهاب بي للفصل لاختيار طاولتي ومن بعد ذلك اللقاء لا يكاد يمر يوماً إلا ويسأل عن حاجتي أو ما يضايقني. فعلاً شعرت وقتها أنني الطالب المدلل فجزاه الله خيرا.

فمنهما تعلمت مواطن العطف والحزم.


وبالمرحلة الثانوية يعيش في ذاكرتي أستاذي أبا أنس محمد آل طالب فلم اعتبره معلماً فقط بل كان نعم المربي. وكذلك شيخي أبو حسن الدكتور عبدالله الحبجر الذي لم يتوانى في سرد تجاربه وقصصه علينا أثناء دراسته وتعلمه. وأفشيكم سراً قمت بتطبيق بعض تجاربه ونجحت معي ولقد تعلمت منهما أن العلم نور ولا حدود له.

ولابتسامة المعلم دورٌ في أسر قلوب طلابه وهو ما تميز به أستاذنا إبراهيم المبارك عن غيره من المعلمين فجزاه الله خيرا فقد علمني معنى الابتسامة.


أما بالمرحلة الجامعية والدراسات العليا يتربع بالصدارة الأستاذ الدكتور أمر الله البساطي فله من اسمه نصيب كبير حيث تزخر محاضراته بالأسلوب الفريد في إيصال المعلومة ومحاكاته الواقع فجزاه الله خيراً فمنه أدركت أن العلم بلا تطبيق وزره أكثر من أجره.


وبعد إسهابي في الحديث عن أساتذتي لابد من يكون الختام مسك في أعظم مدرسة لا زلت أنهل منها أرقى الدروس .. إنها أمي حفظها الله.

………………...
همسة في أذن كل معلم ..
سيخلد اسمك في ذاكرة طلابك إما بحب وقدوة أو كره وعبرة .. وقد لا يتذكروك .. فاختر ما شئت.


أخوكم:
خالد بن زيد الصقعبي

 1  0  7.1K
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    1439-02-14 01:55 مساءً طالبة في الصف السادس المدرسة الب :
    ليش كل معلمة تفهم الطالبة بشكله غلطه صح أنه كل طالبه تحبه معلمتي بس انا اشوفى. .حقى مو على معلمه حقى على الطلبة لأنها هي الي موضحه هذا شي. وأنا انصحه كل طالبة أنه. تقوال حقيقه الي معلمة.
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:11 صباحًا الأحد 29 ربيع الأول 1439 / 17 ديسمبر 2017.